إيران: رفض أمريكا وأوروبا استقبال عناصر زمره خلق إذلالا لهم

اعتبر رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني علاء الدين بروجردي، السبت، أن رفض الولايات المتحدة والدول الاوروبية استقبال عناصر زمره  خلق الإرهابية اذلال تاريخي لهذه الزمره .

وقال بروجردي، بشأن إخراج آخر دفعة من عناصر زمره  خلق الإرهابية في معسكر ليبرتي ببغداد "كانت زمره  خلق الإرهابية وصمة عار في حضن العراق، لكن الحكومة والشعب العراقي الثوري استطاع أن يزيل هذه القبعة السيئة"، في إشارة إلى زمره  خلق الإرهابية.

وأكد المسؤول الإيراني إن "زمرة المجاهدین  (خلق) قام بالكثير من الجرائم ضد الشعب الإيراني وقتلت نحو 17 ألف شخص، معظمهم من أبناء الشعب".

وأوضح بروجردي إن "زمره  خلق الارهابية وبالتعاون مع الولايات المتحدة قامت بجرائم وحشية ضد الشعب العراقي واستشهد العديد من العراقيين على أيدي هذه الزمره "، مشدداً على أن طرد العراق لهذه الزمره  هو إذلال واحتقار لزمره  خلق الارهابية.

وأشار رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني، إن "زمره  خلق كانت تعتقد أن نقلها من معسكر أشرف إلى ليبرتي ببغداد سيديم بقائها في العراق، لكن في النهاية قررت الحكومة العراقية وشعبها الثائر بطردهم".

وبشأن نقل عناصر زمره  خلق إلى البانيا، أوضح بروجردي إن "البانيا تعاني من مشاكل وهي ضعيفة من الناحية الاقتصادية، لكن أمريكا بذلت جهوداً من أجل نقلهم إلى البانيا لوضعهم تحت مظلتها

In this article

Join the Conversation