الشعب العراقى يبدأ انتفاضة ضد مجاهدى خلق الخالص

مئات الأشخاص يتظاهرون لطرد "مجاهدى خلق" من العراق
  تظاهر مئات العراقيين، اليوم الجمعة، أمام معسكر أشرف حيث يستقر أنصار "مجاهدى خلق" الإيرانية المعارضة، مطالبين بطردهم "لأنهم إرهابيون".
مئات الأشخاص يتظاهرون لطرد "مجاهدى خلق" من العراق
وتجمع المتظاهرون وزعماء العشائر الذين وصلوا من محافظات جنوبية، كالبصرة والنجف ومن ديالى وبغداد عند مدخل المعسكر الواقع فى ناحية الخالص، رافعين لافتات كتب عليها "نطالب بطرد مجاهدى خلق الإرهابيين" و"منظمة مجاهدى خلق معادية للعراقيين"، وبثوا أناشيد حماسية بواسطة مكبرات صوت عملاقة.
وقال زياد كعب العبيدى: "الحكومة الإيرانية لها الحق فى التدخل فى الشأن العراقى، طالما أن هناك منظمة تعمل ضدها فى العراق بحماية الحكومة العراقية والأمريكيين".
ويبعد معسكر أشرف مسافة ثمانين كلم عن الحدود الإيرانية، وتم بناؤه فى ثمانينيات القرن الماضى ويأوى نحو 3500 شخص.
وكان الرئيس السابق صدام حسين قد سمح لأنصار مجاهدى خلق بالإقامة لحملهم على مساندته فى قتال النظام الإيرانى فى الحرب بين العراق وإيران (1980-1988).
 موقع اليوم السابع

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى