محادثات إيرانية عراقية حول مصير معسكر أشرف

أعلن وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري الذي يزور طهران أمس، أن إيران والعراق سيبحثان مع الصليب الأحمر مستقبل معسكر أشرف التابع لمنظمة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة في العراق. وقال زيباري في مؤتمر صحفي عقده في طهران مع نظيره الإيراني علي أكبر صالحي “لقد اقترحنا تشكيل لجنة مشتركة تضم إيران والعراق واللجنة الدولية للصليب الأحمر لتسوية مشكلة مجاهدي خلق في معسكر أشرف”. وأضاف أن هذه اللجنة “ستبحث في طلبات أعضاء هذه المجموعة الذين يعيشون في معسكر أشرف، خصوصا الذين قد يريدون العودة إلى إيران من دون ضغوط أو عقبات”. “لقد اقترحنا تشكيل لجنة مشتركة تضم إيران والعراق واللجنة الدولية للصليب الأحمر لتسوية مشكلة مجاهدي خلق في معسكر أشرف”. وأضاف أن هذه اللجنة “ستبحث في طلبات أعضاء هذه المجموعة الذين يعيشون في معسكر أشرف، خصوصا الذين قد يريدون العودة إلى إيران من دون ضغوط أو عقبات”.
وتابع زيباري “طلبنا من المنظمات الدولية والبرلمانات الأوروبية تشجيع عناصر هذه المجموعة على مغادرة العراق وتسهيل المغادرة للذين يرغبون بذلك”. وأكد أن السلطات العراقية مصممة على إقفال معسكر أشرف قبل نهاية العام الحالي. وتطالب السلطات الإيرانية بغداد بتسليمها عناصر مجاهدي خلق الموجودين في معسكر أشرف.
من جانبه قال الوزير الإيراني إن نائب الرئيس الإيراني محمد رضا رحيمي سيزور العراق للتوقيع على ستة اتفاقات تعاون تجارية خلال اجتماع اللجنة المشتركة بين البلدين في السادس من يوليووكان زيباري وصل طهران أمس لإجراء محادثات مع المسؤولين الإيرانيين.
وذكرت وكالة “مهر” للأنباء، أن زيباري وصل إلى مطار مهر آباد بالعاصمة طهران ردا على الزيارة التي قام بها نظيره الإيراني علي أكبر صالحي في وقت سابق من هذا العام إلى بغداد.
أ ف ب

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى