قائم مقام الخالص : يدعو الحكومه الى محاسبه كل من يقوم بدعم جماعه خلق الارهابيه

كشف قائم مقام قضاء الخالص التابع لمحافظه ديالى عن قيامه برفع اسماء المتورطين من السياسيين وشيوخ العشائر بدعم جماعه خلق الارهابيه التي تتخذ من معسكر اشرف مقرا لها.وقال قائم مقام قضاء الخالص عدي الخدران إنه "ارسل جميع الاسماء من السياسيين وشيوخ العشائر المتورطه بدعم منظمه مجاهدي خلق الايرانيه"، مبينا أن "امام رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ادق التفاصيل عن المنظمه والدعم الداخلي لها"
وقال قائم مقام قضاء الخالص عدي الخدران إنه "ارسل جميع الاسماء من السياسيين وشيوخ العشائر المتورطه بدعم منظمه مجاهدي خلق الايرانيه"، مبينا أن "امام رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي ادق التفاصيل عن المنظمه والدعم الداخلي لها".
واوضح الخدران أن "سياسيين في الحكومه المركزيه عندما تتعارض مصالحهم الشخصيه يلجؤون الى دعم منظمه مجاهدي خلق على حساب مصلحه الشعب العراقي"، لافتا الى أن "الدعم لا يزال مستمرا من قبل السياسيين المشخصين". لكن الخدران رفض في الوقت الحاضر الكشف عن اسمائهم.
وتعتبر خلق من المنظمات الارهابيه التي كان النظام البائد يستخدمها لقتل ابناء الشعب العراقي وقمع الانتفاضات وعمدت بعد سقوط النظام الى بث الطائفيه واستغلال الاراضي العراقيه فضلا عن تورطها بعدد من الهجمات الارهابيه التي راح ضحيتها عشرات الابرياء .

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى