اوروبا تعين موفدا للبت بمصير عناصر زمرة المجاهدين الارهابية

عين الاتحاد الاوروبي دبلوماسيا بلجيكيا كبيرا للعمل مع الامم المتحدة من أجل تعيين مصير عناصر معسكر اشرف من زمرة المجاهدين الارهابية.
وقال متحدث باسم كاثرين اشتون مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الاوروبي الاثنين، ان جون دو ريو وهو سفير سابق لبلجيكا في الاتحاد، سيتولى منصب مستشار اشتون في قضية تصفية معسكر أشرف.
ويقع المخيم على بعد نحو 65 كيلومترا عن بغداد وهو قاعدة لعناصر زمرة المجاهدين الارهابية.
وكانت الولايات المتحدة التي تعتبر هذه الزمرة منظمة ارهابية، سلمت المعسكر الى الحكومة العراقية، التي اطلقت عليه اسم (العراق الجديد) وتصر على اخراج عناصر هذه الجماعة الارهابية من البلاد.
وتعتزم بغداد اغلاق المعسكر قبل نهاية العام الحالي وقد شهد في وقت سابق اشتباكات دامية بين عناصره الارهابية وقوات الامن العراقية.
وقال المتحدث باسم اشتون، ان دو ريو سيجري اتصالات مع دول الاتحاد الاوروبي ومنظمات من بينها الامم المتحدة بهذا الشأن .
وذكر بأن الاتحاد الاوروبي الذي رفع اسم هذه الزمرة الارهابية من قائمته للمنظمات الارهابية في عام 2009 .

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى