ملف مجاهدي خلق سيقفل قريبا في العراق

قال الأمين العام لهابيليان في‌هذا اللقاء : إن ملف مجاهدي ‌خلق في العراق سيغلق قريبا ،وسوف يقوم الشعب العراقي بتطهير أرضه من أدران تواجد هذه المنظمه‌ الإرهابيه .
ووفقا لتقرير مركز الأخبار في منظمه ‌هابيليان ( عوائل شهداء الإرهاب ) فقد أوضح الأمين العام لمنظمه‌ عوائل شهداء الإرهاب خلال هذا اللقاء أن الشعوب المسلمه ‌قد بدأت حركه ‌الصحوه‌ قبل أربعين عاما وأضاف : إن الموج الذي بدء اليوم وبالأخص الصحوه‌ الإسلاميه‌ في البلدان الإسلاميه‌ قد بدأ فعلا منذ عقود في الجمهوريه ‌الإسلاميه الإيرانيه ‌واليوم انتفض عدد كبير من المسلمين في سبيل إيجاد الحكومه ‌الإسلاميه‌ وتحقيق أهدافها وشعارتها .
واعتبر السيد محمد جواد هاشمي نجاد أن الصحوه‌ الإسلاميه‌ الحاليه‌ إنما كانت تعبيرا عن رغبه شعوب المنطقه‌ بالخلاص من الظلم والإضطهاد ، وقال : هذا هو الطريق الذي سلكه من قبل الشعبان الإيراني والعراقي ، اللذان وصلا إلي مبتغاهما في تحقيق الحريه والعزه‌ والكرامه ‌علي الرغم من العوائق الكثيره‌ والصعبه‌ التي وضعها الأعداء في طريقهما .
محاوله‌ الإرهاب إيجاد التفرقه بين الشعوب
كما أشار السيد هاشمي نجاد إلي المؤامره ‌القديمه‌ للمستكبرين وأعداء الإسلام من أجل إيجاد التفرقه بين شعوب المنطقه‌، واعتبر أن المؤامرات التي يعمل عليها اليوم من قبل أعداء شعوب المنطقه هي نفس المؤمرات القديمه ولكن ألبست ثوبا جديدا ، وقال :‌ تقسيم المنطقه إلي دول وشعوب متناحره هي إحدي الخطط المشؤومه التي يبذل الغرب قصاري جهده لتنفيذها من أجل تحقيق أطماعه في المنطقه، وهنا ينبغي علي الشعوب المسلمه‌ أن تبقي يقظه ومنتبهه لما يحاك لها من مؤامرات وخطط خبيثه .
الإرهابيون أدوات دائمه في أيدي الأعداء
المنظمات الإرهابيه هي إحدي الأدوات التي يعتمدعليها الأعداء ‌من أجل تنفيذ مخططاتهم في ‌المنطقه قال السيد هاشمي‌نجاد وقدم مثالا بازا علي هذه المسأله‌ وهي جماعه‌ مجاهدي خلق الإرهابيه‌ وقال إن هذه الجماعه‌ الإرهابيه المنحطه قامت باغتيال ۱۲ ألفا من المواطنين الإيرانيين و۲۵ ألفا من المواطنين العراقيين .
جماعه مجاهدي خلق منظمه‌ إرهابه ‌سواء كانت في قائمه‌ الإرهاب أم لم تكن
وأشار السيد هاشمي نجاد خلال اللقاء إلي قائمه الإرهاب الأمريكيه وقال : يبذل مجاهدو خلق قصاري جهدهم للخروج من القائمه‌ الأمريكيه‌ للإرهاب ، لأنهم يعتقدون أن ذلك سيحمل فوائد كثيره‌ لهم ، ولكن سواء كان منافقو خلق في هذه القائمه أم لم يكونوا فماهيتهم الإرهابيه ستبقي معلومه لكل الدنيا وهذا الخروج لن يمحو تاريخ مجاهدي خلق المليء بالفظائع والمخازي .
وأضاف : أعلن قواد هذه الجماعه في بياناتهم أنهم تخلوا عن كافه أنواع العمل الإرهابي منذ العام ۲۰۰۱ ، ولكن هذه ليست إلا إدعاءات واهيه‌ لأن كثيرا من المجموعات الإرهابيه قد تلقت تدريبات علي الأعمال الإرهابيه في معسكر هذه الجماعه‌ وذلك بعد العام ۲۰۰۱ .
وأضاف هاشمي نجاد : كثير من الشابات شاركن في عمليات إرهابيه‌ إنتحاريه وبعذ مده كشف أن تلك الفتيات جري تدريبهن علي هذه الأعمال في معسكر أشرف .
سعي دائم من أجل التفرقه
كما أشار الأمين العام لهابيليان إلي عمل الوسائل الإعلاميه التابعه‌ لمجماعه‌ مجاهدي خلق وقال : إذا ما نظرنا إلي المواقع الإلكترونيه التابعه لهذه الجماعه نجد أنها تعمل بشكل مستمر علي بث الفتنه والتفرقه بين الشعب العراقي ودول الجوار ، وهم يعملون ليل نهار وبشكل هستيري لتنفيذ هذا الأمر .
وفي نهايه‌حديثه أكد السيد هاشمي نجاد علي ضروره تقويه الإتحاد والتآلف بين أبناء الشعب العراقي في سبيل بناء وإعمار هذا البلد ، وقال : ملف مجاهدي خلق سيقفل قريبا في العراق ، وبعد سنوات طويله علي ‌تواجدهم في بلدكم سيتحول عتاه‌ الإرهاب إلي مشردين بلا ملجأ .

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى