البزوني:لا بد من اخراج منظمة خلق لانها غير مرحب بها على الاراضي العراقية

صرح النائب عن أئتلاف دولة القانون جواد البزوني ان الكل متشدد في ضرورة اخراج منظمة خلق من الاراضي العراقية ولا يوجد مجال لتاخير هذا الامر".
وقال في تصريح لوكالة كل العراق[أين] اليوم "ان هذه المنظمة الارهابية غير مرغوب بها على الاراضي العراقية لانها تسببت بشكل مباشر في سفك دماء الشعب العراقي".
واضاف البزوني ان الكل يعلم حجم الالم والدمارالذي تسببت به هذه المنظمة الارهابية للشعب العراقي من خلال مشاركتها الفعالة في مساعدة نظام صدام المقبور في القضاء على الانتفاضة الشعبانية عام 1991".ان الكل يعلم حجم الالم والدمارالذي تسببت به هذه المنظمة الارهابية للشعب العراقي من خلال مشاركتها الفعالة في مساعدة نظام صدام المقبور في القضاء على الانتفاضة الشعبانية عام 1991". واشار النائب عن التحالف الوطني الى ان "منظمة خلق كانت الذراع الطولى لنظام صدام وقد شاركت بصورة مباشرة وفعلية في عمليات قمع وقتل المتظاهرين في وسط وجنوب العراق".
واشار النائب عن التحالف الوطني الى ان "منظمة خلق كانت الذراع الطولى لنظام صدام وقد شاركت بصورة مباشرة وفعلية في عمليات قمع وقتل المتظاهرين في وسط وجنوب العراق".
وشدد البزوني على ان قرار ترحيل منظمة خلق الارهابية يجب ان ينفذ وان يغلق المعسكر نهاية هذا العام لان وجودهم على الاراضي العراقية مخالف لاحكام الدستور العراقي ولانه يتسبب في تدخل دول الجوار بالشأن العراقي".
ودعا النائب الاتحاد الاوربي ومنظمة العفو الدولية والمتعاطفين معهم الى ايجاد ملاذات لهم ونقلهم الى حيث يريدون".
يشار الى إن منظمة العفو الدولية دعت الحكومة العراقية إلى تمديد الموعد النهائي لإغلاق مخيم [معسكر أشرف] الذي يقيم فيه أعضاء منظمة خلق والمقرر في نهاية هذا العام.
وكان وكيل وزارة الخارجية لبيد عباوي قد ابلغ في ايلول الماضي وفدا من مفوضية شؤون اللاجئين إن" العراق مصمم على غلق معسكر اشرف في نهاية هذا العام واعادة توطين سكانه ، ويمكنه التعاون مع المنظمة من اجل تسهيل عملية خروجهم من العراق".
يذكر ان منظمة خلق الايرانية قد صنفت ضمن المنظمات الارهابية ولا زالت الولايات المتحدة الامريكية تصنفها ضمن هذا التصنيف الا ان الاتحاد الاوربي ازال عنها صفة الارهاب في عام 2009

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى