مستشار حكومي : بغداد تنتظر طلبا امميا بشأن غلق معسكر أشرف

تنتظر بغداد اي طلب رسمي تقدمه الامم المتحدة لها لتمديد مهلة غلق معسكر اشرف الايراني، مبينة انها لم ترحل ايا من سكان المعسكر قسراً الى خارج البلاد
حسب تقرير جمعية الدفاع عن ضحايا الإرهاب في الشرق الَأوسط نقلا عن صحيفة "الناس" العراقية، قال مستشار رئيس الحكومة كوركيس يعقوب لـ(الناس) إن"الحكومة ستنظر في طلب الامم المتحدة اذا كان رسمياً في شان تمديد فترة غلق معسكر أشرف".
وبيّن ان "الحكومة لم ترحِّل قسرا ايا من ساكني اشرف، منذ تسلمها ملف المعسكر وان امام سكانه خيار العودة الطوعية الى ايران أو اعادة توطينهم في بلد ثالث".
واوضح إن" نحو 900 من سكان معسكر اشرف هم مواطنو دول ثالثة الى جانب كونهم ايرانيين والحكومة العراقية تشجعهم على الانتقال الى هذه الدول".
وأكد المبعوث الدولي للامم المتحدة مارتن كوبلر ان الفترة المتبقية ليست كافية لإعادة توطين سكان المعسكر في بلدان أخرى، وانه يناشد الحكومة العراقية تمديد المهلة المحددة واتاحة وقت كاف لإيجاد حل.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى