1620من عناصر منظمة خلق طلبوا العودة إلى ايران

كشف حسن دانائي فر سفير ايران لدى العراق في لقاء له مع وكالة انباء فارس عن استعداد 1620 عضو من اعضاء منظمة خلق الارهابية من سكان معسكر اشرف للعودة الى بلادهم واضاف فر قائلا: ملف المجاهدين ملف فعال ونحن نتابع عن كثب وهو على شرف الانتهاء لذا يجب توقع سماع خبر عن انتهاء هذا الموضوع في اي لحظهان هذا الاتفاق يتضمن مرحلتين: المرحلة الأولى هي غلق معسكر اشرف والمرحلة الثانية نقل اعضاء المنظمة إلى أماكن أخرى، وبعد مقابلة اعضاء المنظمة مع مندوبي المفوضية السامية للاجئين والمسؤولين يتم نقلهم إلى بلد ثالث والبعض الذين يريدون العودة إلى ايران سيعودون إلى بلدنا
وتابع قوله ,ان هذا الاتفاق يتضمن مرحلتين: المرحلة الأولى هي غلق معسكر اشرف والمرحلة الثانية نقل اعضاء المنظمة إلى أماكن أخرى، وبعد مقابلة اعضاء المنظمة مع مندوبي المفوضية السامية للاجئين والمسؤولين يتم نقلهم إلى بلد ثالث والبعض الذين يريدون العودة إلى ايران سيعودون إلى بلدنا
كما واسترسل السفير الايراني بالقول ان هناك عدد ملفت للنظر من هؤلاء الاشخاص خلال لقائهم مع مندوبي الإمم المتحدة في معسكر اشرف طلبوا العودة ألى ايران." واضاف دانائي في مستهل حديثه في ما يخص صدور مذكرة اعتقال بحق 120 شخص من اعضاء المنظمة من قبل رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بان ملف هؤلاء مفعل في المحاكم العراقية
وأضاف دانائي فر: على ضوء الوثائق والأدلة والدستور العراقي لا يمكن اعتبار اعضاء منظمة خلق كلاجئين وليس لهم حقوق طالبي اللجوء لذا يعتبرون محتلين ويجب عليهم مغادرة الأراضي العراقية بأسرع وقت ممكن. فيما أشار السفير إلى ان مهلة الـ 6 أشهر لتمهيد عملية نقل اعضاء المنظمة و مقابلة كل عضو من اعضاء المنظمة لمعرفة الجهة التي يرغبون الذهاب لها، ذكر "ان 3 أشهر من هذه المهلة قد انتهت وفي هذه الايام يجب على المنظمة ان ينقلوا من معسكر أشرف إلى قاعدة ليبرتي من جانب اخر فقد كشف السفير الايراني لدى بغداد ان 830 شخص من اعضاء هذه المنظمة يحملون جوازات سفر من دول اوربيه ويجب على هذه الدول قبولهم. وأكد دانائي فر: ان مندوب الامم المتحدة قد اعلن أن 1620 شخص من أعضاء المنظمة اعلنوا عن رغبتهم للعودة إلى ايران وما تبقى منهم يجب ان تتم مقابلتهم و يملئون الاستمارات الخاصة ليتم تحديد مصيرهم.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى