إخراج منظمة خلق مطلب شعبي لكل العراقيين

مسؤول كربلائي: إخراج منظمة خلق مطلب شعبي لكل العراقيين
دعا نائب رئيس مجلس محافظة كربلاء نصيف جاسم الخطابي إلى حل بعض القضايا التي تهم الشأن العراقي ومنها إخراج عناصر منظمة خلق من الأراضي العراقية.
وقال الخطابي خلال لقاءه ممثل الأمين العام للأمم المتحدة مارتن كوبلر في المحافظة، "ان عناصر تلك المنظمة ساهموا في دعم النظام السابق بقمع الثورات في العراق لاسيما الانتفاضة الشعبية التي شهدتها مدن الوسط والجنوب خلال عام 1991".
واعتبر ان "إخراج عناصر تلك المنظمة مطلب شعبي من كافة العراقيين وضرورة إيجاد مكانا ملائما لعناصر تلك المنظمة خارج الأراضي العراقية من قبل الأمم المتحدة ".
كما دعا الخطابي ممثل الأمين العام للأمم المتحدة الى إخراج العراق من طائلة الفصل السابع لكي يعود الى طبيعته فاعلا في الساحة الدولية ".
من جهته ، بين ممثل الامين العام للامم المتحدة، أن " الأمم المتحدة تدعوا دائما إلى الحلول السلمية لكافة المشاكل دون عنف وحسب علمي فقد اتفقت الحكومة العراقية مع الأمم المتحدة على مذكرة تفاهم خلال شهر ديسمبر الماضي بنقل سكان اشرف إلى معسكر جديد وهذا تم بمساعدة زملائي ومتابعة وثيقة جدا وقد انتقل بالفعل 800 منهم الى المعسكر الجديد".
وأضاف قائلاً " لكن اؤكد لكم انه لا ينبغي حل هذا الملف بطريقة عنيفة، حيث هناك لقاءات تجريها المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة مع عناصر خلق بغية إخراجهم نهائيا من العراق، وهذه مسألة حساسة جدا وتحتاج إلى الكثير من الوقت، ونحثكم على الصبر ".

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى