جماعه خلق تختلف مع قائد معسكر اشرف وتطالب باللجوء السياسي

أكد قائمقام قضاء الخالص التابع الى محافظه ديالى على ان عبد الحميد أفران يقود مجموعه مكونه من ۱۶۰ عنصر من جماعه خلق الإرهابيه في معسكر اشرف طلب حق اللجوء السياسي الى السلطات العراقيه .
وأضاف قائممقام القضاء عدي الخدران لـ مراسل " الاستقامه الالكترونيه " ، اليوم الخميس ، أن عبد الحميد قائد المجموعه طلب حق اللجوء السياسي بسبب خلافات شخصيه مع قائد معسكر اشرف محمد طبري ، مشيرا إلى وجود بعض العراقيل والموانع من بعض القياديين والسياسيين الكبار في الحكومه العراقيه تحاول إلى عدم ترحيل الوجبه السادسه .
وبين الخدران تم عقد اجتماع كبير من قبل هيئه الأمم المتحده وقائد شرطه ديالى والقوات الأمنيه في المحافظه لاتخاذ تدابير أمنيه لترحيل الوجبه السادسه .
وكانت الوجبه الأخيره من معسكر اشرف قد توعدت بحرق المعسكر بالكامل ، حيث كشف قاممقامي القضاءعدي الخضران في وقت سابق عن ورود معلومات من داخل المعسكر تؤكد على قيام الوجبه الأخيره بحرق المعسكر بالكامل بعد خروجهم .
وتظاهرت عناصر اشرف قد تظاهرت داخل معسكرهم احتجاجا على ترحيلهم إلى معسكرهم الجديد ليبرتي في بغداد .

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى