جماعة خلق الارهابية تعرقل عملية نقل عناصرها

أعلن قائم مقام قضاء الخالص في محافظة ديالى العراقية اليوم الثلاثاء، ان جماعة خلق الارهابية تضع عراقيل امام نقل المئات من عناصرها من معسكر أشرف الى قاعدة ليبرتي في العاصمة بغداد.
وقال عدي الخدران: "إن قيادات زمرة خلق الإرهابية المتواجدة داخل معسكر أشرف رفضت نقل المئات من عناصرها ممن يمثلون الدفعة السادسة والسابعة إلى قاعدة ليبرتي بالعاصمة بغداد وفق الاتفاق الرسمي المبرم بين الحكومة المركزية والأمم المتحدة والذي رسم خارطة طريق لإغلاق معسكر أشرف بشكل نهائي".
وأضاف الخدران ان قادة الجماعة الارهابية وضعت شروطا تعجيزية، أبرزها المطالبة بنقل ست مركبات حوضية لنقل المياه تابعة لدائرة ماء ديالى، و30 محولة كهربائية كبيرة تابعة لدائرة كهرباء المحافظة".
واشار الى أن الدائرتين رفضتا المطلبين واعتبرتهما غير قانونيين ويهدفان إلى الاستيلاء على المال العام. لافتا الى أن مطالب الجماعة الارهابية تعدت إلى المطالبة بالسماح لأعضائها بالتنقل في بغداد بحرية وإخراج الأجهزة الأمنية من داخل قاعدة ليبرتي وإبعاد كاميرات المراقبة عنهم، إضافة إلى نقل جميع المركبات الصغيرة المملوك غالبيتها إلى الدوائر الحكومية إلى قاعدة ليبرتي.
واكد الخدران أن جماعة خلق الارهابية تهدف الى خلق أزمة حقيقية لتكريس بقائها داخل الأراضي العراقية، مشددا على ان الشعب العراقي لن يقبل بذلك على الاطلاق خاصة وأن عناصرها متورطون في الكثير من الجرائم التي ارتكبت بحق العراقيين على مدار ثلاثة عقود.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى