واشنطن تطلب من الرياض إستقبال عدد من عناصر منظمة خلق

قالت مصادر في المعارضة السعودية، أن الولايات المتحدة الأمريكية قامت بمفاوضات سرية مع السفير السعودي لديها عادل الجبير من أجل قبول الرياض بإستضافة عدد من أعضاء منظمة خلق الإرهابية.
وأشارت المصادر التي تحدثت لموقع "أشرف نيوز" إلى مفاوضات تدور بين الولايات المتحدة والسعودية لاستقبال الرياض عناصر المجموعة الإرهابية خلق على الأراضي السعودية على أن تقدم واشنطن الدعم اللوجستي للمجموعة.
وأكد المصدر أن بعد فشلت الولايات المتحدة في إقناع البلدان الاوربية بضرورة توطين أعضاء منظمة خلق على أراضيها لجئت إلى البلدان الخليجية وفي مقدمتهم السعودية، مستبعدا أن تعرض الإدارة الأمريكية هذا الموضوع على البحرين في ظل الظروف الراهنة التي تمر بها.
ويشعر عناصر منطمة خلق الارهابية في العراق "بالصدمة" بسبب رفض وعدم استجابة دول أوروبية توطينهم على أراضيها رغم طلب المنظمة حق اللجوء رسمياً من المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين.
وتبدأ التحضيرات لنقل الدفعة السادسة من عناصر جماعة خلق الإرهابية في إطار الاتفاق لإخلائهم من معسكر أشرف في محافظة ديالى شمال شرق العاصمة العراقية بغداد.
وتأتي التحضيرات فيما تقوم اللجنة الرئيسية المشرفة على إخلاء المعسكر بجولة إلى فرنسا وبلجيكا والنمسا بعد أن أبدت هذه الدول استعدادها لاستقبال 260 عنصرا من قيادات التنظيم الإرهابي وحاملي الجنسية الثانية.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى