مسؤول أمريكي يحذر زمرة المجاهدين الارهابية من نفاذ صبر بغداد تجاههم في حال عدم قبولهم اخلاء معسكر اشرف

حذر منسق وزارة الخارجية الاميريكية لشؤون مكافحة الارهاب دانيال بنيامين ، من ان صبر الحكومة العراقية بدأ ينفد بعد ان تم ترحيل آخر دفعة من سكان المخيم و التي ضمت ٤٠٠ شخص في الخامس من ايار الماضي . و أشار إلى ان المأزق بين الحكومة العراقية و «جماعة خلق» بشأن ترحيل سكان مخيم أشرف شبه العسكري إلى مخيم الحرية المؤقت وصل إلى طريق مسدود .
و لفت بنيامين في تصريح للصحفيين إلى ان زمرة المجاهدين الارهابية يبدو انها أساءت فهم الأمر الصادر في الأول من حزيران الماضي من محكمة الاستئناف الأمريكية اذ يعتقدون انه يقضي بشطب اسم منظمتهم من قائمة المنظمات الإرهابية مؤكدا ان هذا الاستنتاج خاطئ . و أشار إلى ان المأزق بين الحكومة العراقية و «جماعة خلق» بشأن ترحيل سكان مخيم أشرف شبه العسكري إلى مخيم الحرية المؤقت وصل إلى طريق مسدود . و أوضح بنيامين ان "نحو ألفي شخص من مخيم أشرف تم ترحيلهم فيما يتمسك نحو ١٣٠٠ آخرين بعدد من المطالب من بغداد شرطا لقبول الترحيل" . و ذكر بنيامين ان لجماعة المجاهدين تاريخا اتسم بالعنف ضد الولايات المتحدة تضمن تفجير شركات أميركية في إيران وقتل سبعة مواطنين أمريكيين والتحريض على عملية اختطاف رهائن من السفارة الأمريكية في طهران .

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى