منظمة خلق ترفض نقل المتبقين من أعضائها إلى ليبرتي

أعلنت منظمة خلق الإرهابية، الأربعاء رفضها لنقل بقية أعضاء من معسكر اشرف إلى ليبرتي ببغداد بذريعة عدم توفر الحد الأدنى من الاحتياجات الإنسانية.
وقال المتحدث باسم معسكر اشرف شهريار كيا في تصريح لوكالة فرانس فرانس برس ان "انتقال باقي سكان معسكر اشرف بات مستحيلا بشكل كامل إلى السجن الذي يطلق عليه معسكر ليبرتي قبل تحقيق الحد الأدنى من الاحتياجات الإنسانية".
وأضاف كيا ان "تطبيق هذه النقاط هو جزء من التزام الحكومة العراقية بحسب مذكرة التفاهم، وعلى الأمم المتحدة الضغط على الحكومة من اجل الالتزام بما ورده بهذا الاتفاق".
ونقلت الحكومة العراقية بحسب التفاهم مع الأمم المتحدة، نحو الفين من سكان معسكر أشرف إلى معسكر الحرية (ليبرتي) قرب العاصمة بغداد. ولا يزال نحو 1500 آخرين في المعسكر الذي يقع في مدينة ديالى.
وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد حثت في الشهر الماضي، جماعة خلق الذين ما زالوا في معسكر اشرف على مغادرته في أسرع وقت إلى المعسكر الجديد.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى