رئيس السلطة القضائية: لابد من استرداد قادة زمرة المجاهدين لمحاكمتهم في ايران

طالب رئيس السلطة القضائية آية الله صادق آملي لاريجاني باسترداد قادة زمرة المجاهدين لمحاكمتهم في ايران علي ما اقترفوه من جرائم بحق الشعب الايراني.
واضاف آية الله آملي لاريجاني في كلمة له الاربعاء امام كبار مسؤولي السلطة القضائية، ان الدفاع المقدس كان نموذجا نابعا من الثقافة العاشورائية والتي تجلت في مقاومة الشعبين اللبناني والفلسطيني وفي الصحوة الاسلامية.
واشار الي قرار الحكومة الامريكية الرامي الي حذف زمرة المجاهدين الارهابية من قائمة الارهاب، معتبرا هذا القرار بانه يتناقض مع مزاعم امريكا بشان مكافحة الارهاب، وقال ان هذه الزمرة الارهابية متورطة بقتل 17 الفا من كبار المسؤولين الايرانيين ومن الناس العاديين، وعلي الغرب ان يعلم بان الشعب الايراني لن ينسي جرائم هذه الزمرة ولا حماتهم.
واوضح ان هذه الزمرة ارتكبت العديد من الجرائم في العراق ايضا وان التحرك الاميركي الاخير يؤكد مرة اخري ان الغرب يستخدم قضية مكافحة الارهاب للضغط علي الدول المستقلة.
واضاف، اننا نحذر الحكومة الامريكية من ان الشعب والحكومة في ايران لم ينسيا جرائم هذه الزمرة ونطلب من وزارة الخارجية ان تنقل هذا التحذير الي الحكومة الامريكية.
واشار الي الاحتجاجات التي اجتاحت العالم الاسلامي ضد اهانة المقدسات الاسلامية، معتبرا هذه الاحتجاجات العارمة بانها صفعة في وجه المسيئين والذين يقفون وراءهم .
واشار الي ان امريكا اعلنت بانها لا تستطيع ادانة الفيلم المسيء للاسلام لان الدستور لا يسمح بذلك، وقال اي دستور هذا الذي يسمح لرئيس جمهورية امريكا ان يغزو البلدان الاسلامية علي ضوء مزاعم غير مؤكدة بوجود اسلحة دمار شامل بينما لا يسمح ان بالتنديد بالاهانة التي توجه الي مقدسات المسلمين؟.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى