رئيس حكومة لبنان ينفي علمه بدخول عناصر خلق لبلاده

نفى رئيس الحكومة اللبنانية، نجيب ميقاتي، علمه بدخول عناصر من منظمة خلق الإرهابية الإيرانية إلى بلاده من أجل الدخول إلى سوريا للمشاركة في القتال الدائرة.وقال ميقاتي في تصريح نقلته جريدة "السفير" اللبنانية، خلال مؤتمر صحفي، "لا معلومات لدينا عن هذا الموضوع، وإذا كنا نملك من معلومات، فما نقوله هو أننا نريد ان نبعد لبنان عن ساحات الصراع، ويجب ألا نستجلب المشاكل الى عندنا".
وقال ميقاتي في تصريح نقلته جريدة "السفير" اللبنانية، خلال مؤتمر صحفي، "لا معلومات لدينا عن هذا الموضوع، وإذا كنا نملك من معلومات، فما نقوله هو أننا نريد ان نبعد لبنان عن ساحات الصراع، ويجب ألا نستجلب المشاكل الى عندنا".
وكان موقع أشرف نيوز حصل على موقع من قبل مصادر مقربة من رئيس الحكومة العراقية نوري المالكي، تؤكد وجود اجتماع وتنسيق عقد قبل اسبوعين في أنقرة بين تركيا وواشنطن وعناصر من الجيش الحر ومنظمة خلق ونائب لبناني لنقل عناصر منظمة خلق من العراق إلى الحدود اللبنانية السورية.
كما أكدت صحيفة السفير اللبنانية يوم أمس الجمعة، وجودت نية بإدخال عناصر من منظمة «مجاهدي خلق» الى شمال لبنان للقتال الى جانب المسلحين السوريين، وقال ردا على سؤال لـ«السفير» خلال المؤتمر الصحافي في السرايا الحكومية امس:
وكانت مصادر حزبية لبنانية في «قوى 8 آذار» قد ذكرت لـ«السفير» انها تبلغت حصول اتصالات ولقاءات سرية في تركيا، شارك فيها أحد نواب «كتلة المستقبل» ومسؤولون أتراك وغربيون و«منظمة مجاهدي خلق» الإيرانية المعارضة للنظام، بهدف نقل مجموعات من مسلحي هذه المنظمة إلى تركيا ومن ثم إلى نقطة قريبة من الحدود اللبنانية السورية.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى