نائب عن دولة القانون: المدافعون عن منظمة خلق ضمائرهم ميتة

وصف النائب عن ائتلاف دولة القانون، الشيخ حسين الأسدي، المدافعون عن جرائم منظمة خلق الإرهابية بأصحاب "الضمائر الميتة"، مشدداً أن جرائم هذه المنظمة لا زالت عالقة في أذهان العراقيين خصوصا أهالي ديالى.
وشدد الأسدي في حديث لمراسل موقع "أشرف نيوز"، أن "جرائم هذه المنظمة باتت واضحة وإن من ينكرها لا ضمير له ولا يحترم مشاعر الشعب العراقي".
وجدد النائب والقيادي في التحالف الوطني، إلتزام الحكومة العراقية بضرورة إخراج منظمة خلق من البلاد، مطالباً الأمم المتحدة بضرورة الإسراع في إيجاد ملآذ لعناصر منظمة خلق.
وأكد النائب الأسدي، أن قيام الإدارة الأمريكية بشطب منظمة خلق من لائحة الإرهاب "لا يعني حكومة بغداد"، متسائلاً "كيف يكونوا غير إرهابيين وذاكرة شعبنا فيها الكثير من تلك الجرائم التي أرتكبها عناصر منظمة خلق في فترة حكم نظام صدام المقبور".

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى