انشقاق 17 عنصراً من زمرة “خلق” الارهابية خلال شهر ديسمبر

ذكر مصدر في اللجنة الحكومية العراقية الخاصة بإنهاء ملف زمرة "خلق" الارهابية، أن سبعة عشر عضواً إنشقوا عن منظمة خلال شهر ديسمبر لهذا العام.
وقال المصدر أن 17 من المنشقين سلموا أنفسهم إلى بعثة الأمم المتحدة ببغداد وتقدموا بطلب الحصول على لجوء في أحد البلدان الأوروبية، مضيفاً أنهم "ينتظرون الإجراءات القانونية لمنحهم اللجوء ومغادرتهم الأراضي العراقية".
وقال احد المنشقين رفض الكشف عن اسمه خوفاً من تعرف قيادات الزمرة الارهابية على باقي الأعضاء الذين ينوون الهروب.
وقال المنشق أنه "تمكن مع مجموعة أخرى من الفرار في الخامس من الشهر الحالي بعدما تأكدنا من أن دولاً غربية تمنح اللجوء لكل شخص يترك زمرة خلق"، مضيفاً أن "هناك العديد من الشخصيات القيادية في الزمرة ترغب في الإنشقاق والخروج من معسكر ليبرتي في أقرب فرصة ممكنة".
وأشار إلى أن الأمم المتحدة وعدتنا بالحصول على اللجوء في أقرب فرصة بعد خروج من تلك الزمرة، مؤكداً أن "بعثة الأمم المتحدة أكدت أن الدول الغربية ترفض منحهم اللجوء في حال بقائهم مع زمرة خلق الارهابية".

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى