النائبة مها الدوري: أمريكا تعرقل إخراج منظمة خلق من العراق

كشفت عضوة لجنة حقوق الإنسان النيابية عن كتلة الأحرار، النائبة مها الدوري، عن ضغوط تمارسها السفارة الأمريكية ببغداد لعدم حسم ملف منظمة خلق الإرهابية وترحيلهم خارج العراق.
وقالت النائبة الدوري في تصريح لمراسل موقع "أشرف نيوز"، أن الولايات المتحدة الأمريكية تحاول عبر سفيرها ببغداد ممارسة الضغط على الحكومة العراقية من أجل عدم إخراج منظمة خلق الإرهابية من البلاد، مؤكدة أن "منظمة خلق وغيرها من التنظيمات الإرهابية أداة طيعة بيد واشنطن".
ودعت النائب عن كتلة الأحرار المنضوية في التحالف الوطني، الأمم المتحدة إلى الإسراع بتنفيذ تعهداتها للحكومة العراقية بإخراج منظمة خلق من العراق وفق معاهدة موقعة بين الطرفين، مشدداً على أن "الموقف الحكومي والبرلماني يرفض رفضا قاطعا بقاء منظمة خلق أو أي منظمة إرهابية".

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى