فرنسا تؤيد إخراج منظمة خلق من العراق

أعلنت الحكومة الفرنسية، تأييدها نقل عناصر منظمة خلق الإرهابية من العراق إلى دولة ثالثة، مستنكرة في الوقت نفسه استهداف مخيم ليبرتي.
وقال فيليب لاليو المتحدث الرسمي باسم الخارجية الفرنسية في مؤتمر صحفي أمس الثلاثاء"إن بلاده تؤيد خطة الأمم المتحدة لنقل أعضاء مجاهدي خلق من العراق إلى دولة ثالثة".
وأضاف لاليو "إن تلك الخطة يجرى تنفيذها حاليا وأن باريس مستعدة للمشاركة بها بالتنسيق مع المفوضية السامية لشئون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة".
وكان خمسة أشخاص قد قتلوا وأصيب أربعون آخرون بجروح من أعضاء منظمة خلق الإرهابية في هجوم بالقذائف الصاروخية والهاون استهدف معسكر (ليبرتي) غرب بغداد الذي استقروا به منذ السنة الماضية.
ولم تتضح الجهة التي تقف وراء الهجوم فيما طالب موفد الأمم المتحدة الخاص في العراق مارتن كوبلر بتحقيق رسمي فوري في ظروف الهجوم.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى