منظمة خلق تطلب من أمريكا إعادة عناصرها إلى معسكر أشرف

  دعت منظمة خلق الإيرانية الإرهابية، الولايات المتحدة الأمريكية والأمم المتحدة لإعادة عناصرها إلى معسكر اشرف حفاظا على حياتهم، مشددة على أن الاوضاع التي تحيط بالمعسكر تنذر بكارثة.
وأكدت منظمة خلق، في بيان لها، أن تبني الامين العام لحزب الله العراقي واثق البطاط الهجوم الصاروخي على معسكر ليبرتي يشير بوضوح الى أن "الحكومة العراقية" ترغب بالقضاء على عناصر المنظمة.
وقالت إن "تبني البطاط للهجوم الصاروخي على معسكر ليبرتي يؤكد بوضوح أن الغاية من النقل القسري لسكان اشرف الى ليبرتي كانت بهدف القضاء عليهم"، موكدة أن "توفير الامن والحماية لسكان معسكر ليبرتي يشكل حاليا الأولوية قبل كل شيء".
واوضحت المنظمة الإرهابية أن "الطريق العاجل الوحيد والمتيسر لتفادي وقوع كوارث جديدة ضد سكان معسكر ليبرتي يكمن في اعادتهم الى معسكر اشرف"، داعية "الولايات المتحدة الامريكية والامم المتحدة الى تركيز جهودهما بهذا الاتجاه".
وحذرت المنظمة من أن "الوضع الحالي الذي يحيط بمعسكر ليبرتي ينذر بكارثة ووقوع مجزرة رابعة في أي لحظة"، لافتة الى أن "وقوع مثل هذه المجزرة سيعني سقوط كل حجج امريكا والامم المتحدة واي طرف اخر بشان بقاء عناصر مجاهدي خلق في ليبرتي".

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى