مترجم رجوي السابق ينفي جميع البيانات المنسوبة إلى “خلق”

أكّد المترجم السابق لزعيم زمرة خلق الارهابية غلام حسين نجاد، فبركة‌ وتزوير جميع البيانات التي تصدر عن جهات اخرى دعماً لهذه الزمرة.

وكشف حسين نجاد أن البيانات التي تصدر دعماً لزمرة خلق الارهابية ملفّقة تماماً، واضاف أن بعض هذه البيانات تصدر من مخيلة "قادة" هذه الزمرة، لأنه لاوجود للجهات والتشكيلات التي تصدر عنها، مشيراً إلى كتابة وتزوير بيانات وهمية على لسان بعض التشكيلات والتيارات الخاصة.

كما أشار الى تلفيق "اللجنة العربية للمحاميات" من قبل قسم العلاقات الخارجية لزمرة خلق الارهابية قبل حوالي عامين في معسكر اشرف، مؤكداً انه كان يترجم البيانات التي تصدر عن لسان هذه اللجنة باللغة الفارسية الى اللغة العربية.

وأكّد مترجم زعيم زمرة خلق الارهابية السابق، أن البيانات التي تفبركها الزمرة دعماً لها كانت تطبع في الصحف العراقية على غرار الدعايات التجارية، ‌لافتاً الى تأسيس هذه الزمرة العديد من الفرق والمنتديات والمنظمات في العراق والدول الاوروبية.

وأشاد حسين نجاد بتأسيس زمرة خلق الارهابية حوالي 50 مؤسسة غير حكومية (N.G.O) في اميركا والدول الاوروبية وتسجيلها لدى الامم المتحدة، لمتابعة اهدافها ومصالحها في الاوساط الدولية والحيلولة دون نقلهم من العراق الى دول أخرى.

اسلام تايمز

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى