قيادات في قائمة العراقية تتلقى أموالاً من منظمة خلق الإرهابية

كشف مسؤول رفيع المستوى يعمل في وزارة الأمن الوطني العراقي، عن وجود أدلة ووثائق تؤكد تعاون جهات سياسية بينها أعضاء في البرلمان السابق والحالي مع منظمة خلق الإرهابية.

وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته لمراسل وكالة أنباء فارس الإيرانية"النائب السابق عن جبهة التوافق المتهم بقضايا إرهابية عبد الناصر الجنابي كان على تعاون مستمر مع منظمة خلق"، مضيفاً "ووفق للوثائق فإن الجنابي كان يقوم بجلب بيانات مزورة من شيوخ عشائر في المحافظات الغربية تشير إلى دعمهم لوجود منظمة خلق الإرهابية في العراق".

ويشر المصدر إلى أن من بين الشخصيات التي تعاون مع منظمة خلق الإرهابية "القيادي في كتلة متحدون ظافر العاني، والنائب عن القائمة العراقية حيدر الملا، و محافظ ديالى الأسبق عبد الله الجبوري، وطه اللهيبي وأحمد العلواني وسليم عبد الله الجبوري وحسن خلف الجبوري ومشعان الجبوري، وميسون الدملوجي وكريمة داوود وأشواق الجاف وندي إبراهيم الجبوري وفائزة العبيدي".

وبين المصدر أن من تلك الأسماء التي كانت تتلقى دعماً مالياً من منظمة خلق بشكل شهري "النائب حيدر الملا ومسيون الدملوجي وظافر العاني وأشواق الجاف بالإضافة إلى محافظة ديالى الأسبق عبد الله الجبوري"، مشيراً إلى أن "بقية الشخصيات كانت تتلقى أموالاً بشكل غير منتظم من المنظمة عبر حسابات مصرفية في الأردن".

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى