زمرة المجاهدين متورطة في غالبية التفجيرات الإرهابية في العراق

أكد نائب القائد العام لقوات الحرس الثوري الإيراني الجنرال حسين سلامي بأن الولايات المتحدة الأمريكية تعجز عن إيجاد التوازن في الحرب الميدانية في سوريا واليوم تسعي لشن الغارات وقصف سوريا صاروخيا لتعويض خسارتها في هذه المعركة.

وتابع في تصريحاته المتلفزة بأننا اليوم نري قيام واشنطن بإيجاد تغيير إستراتيجي تكمن جذوره في تدخلاتها في العالم الإسلامي خلال الفترات الماضية لأنها تدرك بعد إحتلال العراق وأفغانستان بأن مرحلة التدخل المباشر والإحتلال قد ولت.

وأضاف بأن أمريكا تستخدم تنظيم القاعدة في الحرب في سوريا بإعتبارها قوة ميدانية لها بهدف تقليص التكاليف التي تثقل واشنطن ورفع معنويات قوات جيشها.

وصرح علي أن أعضاء زمرة المجاهدين متورطون في غالبية التفجيرات الإرهابية التي تهز العراق يوميا وتعكير علاقات بغداد مع الدول المجاورة وتحديدا إيران.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى