الأمم المتحدة: انتقال آخر مجموعة من عناصر خلق إلى “ليبرتي”

أعلنت بعثة الأمم المتحدة اليوم الخميس انتقال 42 عنصرا من عناصر منظمة خلق الإرهابية في معسكر أشرف إلى معسكر ليبرتي القريب من بغداد.

وقالت المتحدثة باسم البعثة الأممية في بغداد اليانا نبعة أن "آخر مجموعة من سكان مخيم أشرف، قد انتقلت خلال الليل إلى مخيم الحرية، القاعدة الأميركية سابقا.

وكانت السلطات العراقية امرت السبت الماضي، المعارضين الايرانيين المقيمين في معسكر "اشرف" الواقع في محافظة ديالى شمال شرق بغداد، بالانتقال منه بدون تأخير، وذلك بعد مقتل 52 شخصا فيه الاسبوع الماضي وبحسب المعارضين الايرانيين، فإن سبعة من اعضائهم، بينهم امرأة فقدوا خلال العملية التي تعرضوا لها.

وأعلن نائب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في العراق، جيورجي بوستن، أن آخر مجموعة من سكان مخيّم أشرف، قد انتقلت إلى مخيّم الحرية بنجاح تام، بانتظار إعادة توطينهم خارج العراق.

وقال بوستن "إنّ العملية التي اكتملت اليوم قد قطعت شوطاً طويلاً منذ إطلاقها في شهر شباط/فبراير 2012 ، بعد أن امتثلت حكومة العراق وسكان المخيم على حدٍّ سواء لبنود الاتفاقية الموقعة بين الأمم المتحدة، وحكومة العراق بشأن نقل سكان مخيم أشرف، إلى الموقع المؤقت في مخيم الحرية".

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى