حقوق الإنسان: منظمة خلق تعمل على تصفية المعارضين لها

انتقدت وزارة حقوق الإنسان في العراق الأساليب الإعلامية التي تنتهجها منظمة خلق الإرهابية لتضليل الرأي العام، مؤكدة ان "منظمة خلق تعمل على تصفية المعارضين لقياداتها في المعسكرات".

وأشار بيان لوزارة حقوق الإنسان العراقية تلقى موقع "أشرف نيوز" نسخة منه، أن الوزارة "تابعت من خلال فرقها  عملية نقل 42 من أفراد منظمة خلق الإيرانية  وهي الوجبة الأخيرة  من معسكر أشرف في ديالى إلى معسكر الحرية في بغداد والتي تمت بنجاح وبمسؤولية عالية من قبل الأجهزة الأمنية التي ضمنت كرامتهم ووفرت الحماية لهم في عميلة النقل وبنجاح تام وبمراقبة مكتب الأمم المتحدة في العراق وبذلك يتم غلق هذا المعسكر بشكل نهائي".

وأضاف البيان "أن هذه المنظمة الإرهابية ما انفكت عن الكذب والتلفيق مستخدمة بعض وسائل الإعلام الرخيصة و المدفوعة الثمن في اختلاق الروايات والأكاذيب الباطلة  لتضليل الرأي العام والتغطية على جرائمها في تصفية المعارضين لقياداتها في داخل المعسكرات".

ودعت وزارة حقوق الإنسان الأطراف الدولية من الأمم المتحدة والدول الغربية إلى تنفيذ التزاماتها بإستقبال أفراد المنظمة وذلك بغية إغلاق الملف نهائياً، كما أوضحت الوزارة ان الحكومة العراقية نفذت التزاماتها كافة بموجب الاتفاقية الموقعة مع بعثة الأمم المتحدة في العراق".

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى