المانيا: مجاهدي خلق مازالوا ارهابيين

FONT-FAMILY: "Arial","sans-serif"; mso-ascii-theme-font: minor-bidi; mso-hansi-theme-font: minor-bidi; mso-bidi-theme-font: minor-bidi”>لم تعقد الجلسة التي كان من المقرر عقدها من قبل حزب اليسار الألماني في مؤتمره الأخير حول رفع اسم منظمة مجاهدي خلق الارهابية من لائحة المنظمات الارهابية للاتحاد الاوروبي و هذا بسبب رفض الحزب لهذه المناقشة. سابقاً عدد من النواب الموالاة لإسرائيل في حزب اليساري الألماني و بتحريض مجموعة صهيونية بإسم شبـّان حزب اليسار قاموا بطرح هذا الموضوع و اعتبروا وضع اسم منظمة خلق في قائمة الارهاب للاتحاد الاوروبي قرار غير ديمقراطي و ضد الانسانية و خلاف القوانين و طلبوا من دولة ألمانيا و مفوضية الاتحاد الاوروبي رفع الحصار عن هذه العصابة الاجرامية. رغم الادعاءات الاوروبية حول مكافحة الارهاب لكن بعض الناشطين و الاحزاب السياسية و الدول(كبريطانيا و الولايات المتحدة) تدعم المنظمات الارهابية كمجاهدي خلق و بيجاك و اعضاء هذه المجموعات يتجولون بحرية في هذه الدول.FONT-FAMILY: ; mso-ascii-theme-font: minor-bidi; mso-hansi-theme-font: minor-bidi; mso-bidi-theme-font: minor-bidi”> ٢٨/٠٥/٢٠٠٨ هابيلييان  

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى