إنشقاق أحد أعضاء منظمة خلق في ألبانيا

كشف مصدر مقرب من منظمة خلق الإرهابية في أحد الدول الأوربية، أن أحد عناصر المنظمة في ألبانيا انشق عن منظمة خلق.

وقال وحيد سعيدي أحد أعضاء المنظمة المنشق عنها، أن أحد زملائه قد إنشق عن المنظمة بعد وصوله إلى ألبانيا ضمن الوجبات التي غادرت معسكر ليبرتي ببغداد باتجاه معسكر يقع في العاصمة تيرانا.

وأوضح سعيدي في تصريح تابعه موقع "أشرف نيوز"، أن تحدث مع زميله عبر الفيسبوك عن مواضيع تهم مستقبل منظمة خلق، مضيفاً أن "الشخص المنشق الذي لا زال في المعسكر وفضل عدم كشف هويته الآن طرح موضوع إنفصاله عن المنظمة الإرهابية".

وأضاف "ان الشخص أنهى رسالته التي بعثها لي عبر الفيسبوك هو دعوته لرؤية زعيمة منظمة خلق الإرهابية مريم رجوي أن تنال جزائها أمام المحاكم الدولية بسبب الجرائم التي إرتكبتها ضد أعضاء المنظمة".

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى