الأمم المتحدة: وضعنا كل الإمكانيات لإخراج عناصر خلق من العراق

أعلنت الأمم المتحدة انها وضعت كافة إمكانياتها لإخراج عناصر زمرة "خلق" الارهابية المتواجدين في معسكر ليبرتي ببغداد، مشددة في الوقت ذاته على ضرورة العمل للحل السريع لإخراج تلك العناصر من العراق.

وقال الأمين العام للام المتحدة باني كي مون في تصريح وزعه مكتبه الإعلامي، "ان الأمم المتحدة تسعى على إخراج خلق من العراق بشكل سريع"، مضيفة أن "معسكر الحرية (ليبرتي) الذي يتواجد فيه عناصر "خلق" هو مبني على أساس قياسات دولية لأجل مراعاة حقوق الإنسان".

وأوضح البيان ان باني كي مون إطلع على الرسالة التي كتبها له بعض السياسيين و النواب ومنظمات مدنية أبدوا فيها قلقهم على سلامة و أمن أعضاء الزمرة، وقال ان جميع القدرات الإمكانيات يجب ان تنصب على خروج أعضاء "خلق" من العراق بأسرع وقت ممكن على حد قوله.

وأضاف "يجب ان يكون الخروج يوفر سلامة وأمن الأشخاص وهذا هو الحل المضمون والمستقر لمسألة أعضاء معسكر الحرية في العراق".

كما رحب الامين العام للإمام المتحدة بالاقتراح السخي لأعضاء الامم المتحدة الذي تسبب خروج واسكان 240 شخص من اصل 3174 في خارج العراق، مؤكداً وجوب التسريع في تحريك هذه القضية.

وطالب بان كي مون من جميع الأعضاء في الأمم المتحدة بالسعي لحل مشكلة الزمرة، لافتاً إلى أن الأمم المتحدة قامت بإنشاء صندوق من أجل تأمين مصاريف نقل الأشخاص السكانين في معسكر الحرية إلى خارج العراق.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى