رئيس التجمع العشائري من أجل العراق: العشائر العراقية تطالب شرفاء العالم ادانة زمرة خلق الإرهابية

طالب الامين العام للتجمع العشائري من اجل العراق، الحكومة العراقية و شرفاء العالم بإدانة زمرة مجاهدي خلق الارهابية.

و قال الشيخ صلاح العقابي الامين العام للتجمع العشائري من اجل العراق في حوار مع موقع هابيليان المتخصص في شؤون زمرة مجاهدي خلق ان العشائر العراقية تطالب الحكومة العراقية والشرفاء في جميع انحاء العالم ان يدينوا هذه المنظمة الارهابية ويقدموها الى المحاكم العراقية لما اقترفتها من جرائم بحق الشعب العراقي المظلوم.

و عن دور العشائر العراقية في مقارعة الارهاب اجاب العقابي: الموقف اليوم يستدعي نهوض شيوخ و وجهاء العشائر والقبائل العراقية الشرفاء الاصلاء ذوي النخوة العربية الاصيلة يدا بيد لمكافحة المجاميع الارهابية التكفيرية الصدامية من خلال الوقوف بوجه مروجي الارهاب ممن باعوا انفسهم للشيطان الذين يحاولون تفريغ الانتخابات من محتواها الحقيقي وقتل الديمقراطية في العراق.

و اشاد العقابي بإسناد القوات الامنية من قبل العشائر و قال: ان أغلب الصحوات ومجالس الأسناد تشكلت من قبل العشائر، لتكون عوناً للقوات الامنية والعسكرية في وزارتي الداخلية والدفاع للقضاء على الارهاب.

و وجه الامين العام للتجمع العشائري العراقي انتقادات لاذعة لزمرة خلق الارهابية و اضاف: ان هذه المنظمة كانت اداة قذرة بيد المجرم صدام لكي يستعملها بضرب شعبه ومعارضيه حيث اصبح قائد هذه المنظمة مسعود رجوي خادما مطيعا لسيده الطاغية صدام العميل وقد شاركت افواج كبيرة من منظمة مجاهدي خلق في ضرب الشعب العراقي في الجنوب عام 1991م وسحقت اهالي (طوز خورماتو) بالدبابات فكانت العبد المطيع لسيدها الذليل صدام.

و نفي العقابي ادعاءات الزمرة حول دعمها من قبل العشائر العراقية و اعتبر ذلك كلام ليس له أي صحة و فيما يخص نشاطات التجمع العشائري من أجل العراق اضاف العقابي يشارك في الحملات التي تساند الجهود الامنية والعمليات العسكرية التي تنفذها العناصر الامنية في انحاء البلاد لتجفيف منابع الارهاب والقضاء على الجماعات المسلحة التي تستهدف المواطنين والقوات الامنية.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى