مسؤول أمريكي: بغداد ليست وراء الهجوم على معسكر أشرف

جدد مسؤول أمريكي رفيع المستوى التأكيد على عدم وجود أدله لدى الولايات المتحدة الأمريكية على ضلوع الحكومة العراقية في الهجوم الذي استهدف معسكر أشرف وأدى إلى مقتل 52 من عناصر منظمة خلق الإرهابية المتواجدين في ديالى.

ونقلت صحيفة واشنطن بوست عن المسؤول الذي اشترط عدم ذكره اسمه قوله "واشنطن ليس لديها أدلة على أن الحكومة العراقية كانت لها يد في الهجوم على عناصر مجاهدي خلق في معسكر أشرف قبل نقلهم إلى ليبرتي"، مضيفاً "لقد بحثت أيضا في هذا جدا ، جدا ، وبشكل وثيق، ولم تتوفر لدينا معلومات موثقة حتى الآن أن الحكومة العراقية كانت وراء الهجوم على عناصر خلق الإيرانية".

بدوره، قال فرحان حق المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، أن بان كي مون حث الحكومة العراقية مراراً على ضرورة التحقيق بشأن الحادث للتوصل على نتائج حقيقة، مشيراً إلى أن الأمم المتحدة تشيد بجهود الحكومة العراقية في حماية عناصر خلق.

وقال فرحان حق للصحيفة الأمريكية "نحن نعرف أن الوضع في العراق غير مستقر من الناحية الأمنية ولا يمكن لنا ان نتهم الحكومة العراقية المنتخبة بالوقوف وراء حادثة الهجوم على معسكر مجاهدي خلق الإيرانية".

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى