محاولات زمرة مجاهدي خلق الارهابية لافشال مفاوضات جنيف

كشفت موقع الديار الخبري عن محاولات تقوم بها زمرة المجاهدين الارهابية ، صاحبة السجل الاسود في تقديم الخدمات للمقبور صدام حسين ، لافشال مفاوضات جنيف عبر الاعلان عن مزاعم واهية حول البرنامج النووي الايراني ، في اطار خدمات تقدمها هذه المرةللكيان الصهيوني.هذا ولم تثبت لحد الان في اي محفل دولي اكاذيب ومزاعم زمرة المجاهدين الارهابية الا انها كانت مادة دسمة للاعلام الصهيوني والغربي المعادي لايران.

 واضاف المصدر ان زمرة المجاهدين تحاول هذه المرة عبر الاعلان في وسائل الاعلام عن وثائق مزورة واكاذيب عشية مفاوضات جنيف من اجل خلق اجواء سلبية يمكن التاثير من خلالها علي المفاوضات.

هذه وكانت زمرة المجاهدين الارهابية زعمت قبل هذا بالتنسيق مع الكيان الصهيوني ان ايران تسعي للحصول علي السلاح النووي.

هذا ولم تثبت لحد الان في اي محفل دولي اكاذيب ومزاعم زمرة المجاهدين الارهابية الا انها كانت مادة دسمة للاعلام الصهيوني والغربي المعادي لايران.

واكدت العديد من المصادر ان اصرار الكيان الصهيوني علي افشال مفاوضات جنيف هو الذي دفع هذا الكيان الي استخدام زمرة المجاهدين الارهابية ، التي يعيش العديد من عناصرها في الكيان الصهيوني ، من اجل التشويش علي المفاوضات والعمل علي افشالها.

اظهر المزيد

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى