بقاء منظمة خلق يؤثر على أمن العراق

أكد رضا جواد تقي القيادي في المجلس الأعلى الإسلامي بزعامة السيد عمار الحكيم، أن بقاء عناصر منظمة خلق الإرهابية يؤثر على أمن العراق، مشيراً إلى أن جميع الخيارات مفتوحة في حال عصيان عناصر خلق وعدم تركهم العراق.

وشدد رضا جواد تقي في حديثه لمراسل موقع "أشرف نيوز" أن قرار الحكومة العراقية بنقل عناصر خلق من معسكر أشرف في ديالى جاء وفق تقارير وتقييمات مؤكدة من أن هذا المعسكر كان موضعاً للتنسيق مع الإرهابيين لضرب أمن المحافظة، مبيناً أن "الحكومة وجدت أن بقاءهم يؤثر على الأمن العراقي وتدخلاتهم في دعم بعض المجاميع الارهابية والتنسيق معها ضد الشعب العراقي ادت الى تبني الحكومة لهذا القرار".

ولفت القيادي في المجلس الأعلى الإسلامي إلى ان العراق أعطى فرصة كافية لإيجاد حل سلمي شامل لقضية منظمة خلق الارهابية، واستجاب لطلب المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة في 13 أيلول الماضي 2011 من مواصلة إجراءاتها لتسهيل أمر توطين سكان المخيم في دولة ثالثة حسب المطالب الأوروبية.

اظهر المزيد

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى