المالكي يدعو ملادينوف لاكمال الملفات غير المنجزة في عهد كوبلر

دعا رئيس الوزراء نوري المالكي، الخميس، الممثل الجديد للأمين العام للأمم المتحدة في بغداد نيكولاي ملادينوف لاكمال الملفات غير المنجزة في عهد الممثل السابق مارتن كوبلر، فيما اكدا في لقاءهما ببغداد على ان حل الازمة السورية يجب ان يكون سياسيا.

وكان المالكي قد طالبت الممثل السابق للأمم المتحدة مارتن كوبلر بضرورة العمل على إنهاء وجود منظمة خلق الإرهابية والعمل على إخراجها من العراق بأسرع وقت ممكن عبر توطين عناصر المنظمة في بلد ثالث.

وقال بيان لمكتب رئيس الوزراء حصل موقع "أشرف نيوز" على نسخة منه إن "المالكي التقى بالممثل الجديد للامين العام للأمم المتحدة نيكولاي ملادينوف"، مبينا انه "دعاه الى استكمال الملفات التي لم تكتمل في عهد الممثل السابق مارتن كوبلر".

وبالنسبة لموضوع الازمة السورية أضاف المالكي أن "العراق جزءا من المنطقة ويتأثر بما يحدث فيها خصوصا بالنسبة الى الأزمة السورية"، مبينا ان "جهود العراق ما تزال تبذل لإيجاد حل سياسي لها وتجنيب شعبها والمنطقة المزيد من الكوارث في حال استمرار الأزمة وذهابها باتجاهات التطرف.

من جانبه اكد ممثل الأمين العام للأمم المتحدة ان "مهمته تقتضي تقديم الدعم والمساندة للعراق في بناء مؤسساته ومواجهة التحديات الأمنية وتطوير الكوادر العراقية"، مضيفا أن "الحل في سورية يجب ان يكون سياسيا ولا يوجد حل عسكري

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى