لا وجود اي قرار دولي يعلل وجود منظمه مجاهدي خلق داخل الحدود العراقيه

 وصف النائب عن محافظة البصرة السيد بهاء جمال الدين، الأصوات التي تنادي ببقاء عناصر منظمة خلق في العراق بـ"النفعية"، مؤكداً أن أغلبية أعضاء البرلمان تؤيد مساعي الحكومة في إخراج المنظمة الإرهابية من البلاد.

ودعا النائب جمال الدين في حديثه لمراسل موقع "أشرف نيوز"، الأمم المتحدة إلى تنفيذ وعودها التي قطعتها للحكومة العراقية بإخراج منظمة خلق من البلاد، مبيناً أن بغداد لن تتراجع عن قرارها وستسعى لإخراجهم.

وأضاف جمال الدين أن منظمة خلق ساهمت خلال السنوات الماضية وخاصة أبان حكم المقبور في قتل وتعذيب العراقيين، مشيراً إلى أن التاريخ الأسود لمنظمة خلق يوجب على العراق إيجاد حل لوجود هذه الجماعة الإرهابية على أراضيه.

وأكد النائب عن محافظة البصرة أن على الدولة بتشكيلاتها التشريعية والتنفيذية والقضائية ضرورة السعي لإخراج هذه المنظمة الإرهابية من داخل الأراضي العراقية لما لها من دور سلبي أكيد تجاه خروج العراق من دائرة الخطر وانتقاله لمرحلة الإعمار والبناء.

وختم النائب بهاء جمال الدين بالقول على أنه لا وجود أي قرار دولي أو إتفاق سياسي أو مبرر إجتماعي يعلل وجود هذه الجماعة الإجرامية داخل الحدود العراقية.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى