منظمة خلق كانت تأمل بعودة نظام البعث

قال النائب السابق عن محافظة ديالى وعضو التحالف الوطني طه ردع، أن منظمة خلق الإرهابية تتبنى سياسية علنية هي ضرب واستهداف الأمن في العراق، مضيفاً أن المنظمة عندما كانت في معسكر أشرف كان لديها الأمل في عودة أزلام النظام البعثي من جديد للسلطة.

ولفت درع في حديثه لمراسل موقع "أشرف نيوز" أن منظمة خلق الإرهابية سعت وبشتى الوسائل إلى الاحتفاظ بمعسكر أشرف بمحافظة ديالى من أجل إبراز قوتها وقدرتها، مشيراً إلى أن المنظمة كانت على إرتباط بالعناصر المرتبطة بحزب البعث ولحركات الإرهابية والتنظيمات المرتبطة بالقاعدة وغيرهم من الذين يريدون سوءا بالعراق وشعبه.

وأكد النائب السابق طه درع أن "منظمة خلق لا تريد نظاماً ديمقراطياً في العراق، مبيناً أن الشارع العراقي أدرع دوافع منظمة خلق الإرهابية في سياستها العدائية تجاه الشعب والحكومة المنتخبة.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى