منشق عن منظمة خلق: قتلنا الأكراد وكنا بخدمة صدام

قال عضو سابق في ما يسمى بجيش التحرير التابعة لمنظمة خلق الإرهابية أن عناصر المنظمة وقادتها كان يعملون بأمر صدام المقبور، مؤكداً مشاركة المنظمة في قتل القوات الكردية خلال الانتفاضة التي خرجت ضد صدام.

وأوضح قادر رحماني الذي أنشق عن منظمة خلق الإرهابية في حديث صحفي تابعه موقع "أشرف نيوز"، أن جرائم منظمة خلق لم يقتصر فقط على إيران بل شمل العراق وبشكل واسع من الشمال وحتى الجنوب، مبيناً أنه كان لدينا حتى أسرى من قوات البيشمركة حيث أمرنا صدام بقمع الأكراد مع جيش صدام السابق.

وكشف العضو المنشق عن منظمة خلق أن المنظمة عرضت فيلماً في معسكر اشرف بعد انتهاء قمع الأكراد في الشمال يظهر عدد من الأسرى والذي يبلغ عددهم 117 شخصاً، لافتاً إلى أن صدام منح مسعود رجوي الكثير من الهدايا والمعدات العسكرية لمشاركة قوات المنظمة الإرهابية في قمع الأكراد في الشمال

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى