وجود منظمة خلق في العراق مخالف للسيادة

قالت الإعلامية والناشطة في مجال حقوق الإنسان ناز بدرخان السندي أن وجود منظمة خلق التي تصنفها الحكومة العراقية كإحدى المنظمات الإرهابية مخالفة للسيادة العراقية، مطالبة الحكومة بضرورة الضغط على الأمم المتحدة من أجل حسم هذا الملف المثير للجدل.

ورفضت الناشطة الحقوقية في حديث لمراسل موقع "أشرف نيوز" قيام مجموعات مسلحة باستهداف معسكر ليبرتي، معتبرة أن ذلك مخالف للقوانين ومبدأ إحترام حقوق الإنسان، مشددة على ضرورة حسم هذا الملف بالطرق السلمية مع ضمان الحقوق الإنسانية للساكنيين في ليبرتي.

وفيما يتعلق بإرتكاب عناصر منظمة خلق جرائم بحق العراقيين، قالت الناشطة ناز بدرخان "إذا كانت هناك أدلة على هذه الجرائم فيجب أن يحاكموا على هذه التصرفات"، مضيفة "كان الأجدر بالإدارة الأمريكية حسم هذا الملف قبل خروجها من العراق والضغط على الدول الغربية لنقل عناصر منظمة خلق خارج العراق".

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى