منظمة خلق إرهابية وفاقدة للشرعية

قالت المرشحة للانتخابات البرلمانية عن كتلة فيليون، المحامية سهام هترو حويزاوي، أن منظمة خلق إرهابية وفاقدة للشرعية، مشددة على ضرورة إخراج هذه المنظمة من العراق الذي يعاني من المجاميع الإرهابية.

وأوضحت المحامية سهام هترو في حديث لمراسل موقع "أشرف نيوز"، أن العراق مثلما يقف بوجه الدول التي تصدر الإرهاب لا يقبل أن تكون أرضه مرتعاً لمثل هذه المنظمات الإرهابية، داعية إلى ضرورة محاربة أي تنظيم أو جماعة إرهابية تعبث بأمن وأرض العراق.

وفيما يلي نص الحوار

أشرف نيوز: ما هو موقفكم من وجود منظمة خلق الارهابية في العراق؟

المحامية سهام هترو حويزاوي: مع الأسف العراق بلد السلام والذي مايزال ينزف من ويلات الإرهاب وعانى وما يزال يعاني من الإرهاب، وتوجد مثل هذه المنظمه على أرضه. أقوال مثلما لا نقبل ونقف بوجه كل دوله او منظمه تصدر الإرهاب لا نقبل ان تكون ارض بلدنا مرتعا لمثل هذه المنظمات.

أشرف نيوز: هناك جهات سياسية ومشاركة في السلطة التشريعية والتنفيذية تدافع عن وجود منظمة خلق الإرهابية وتطالب ببقائها، ما هي أهدافهم؟

المحامية سهام هترو حويزاوي: أهدافا كبير بكبر هموم العراق، أهدافنا انطلاق مهموم العراق ومعاناته، وأهمها بالمقام الأول توفير الأمن والأمان وذلك بعدم وجوب للإرهاب بلادنا. أما أي سلطه تطالب ببقاء هذه المنظمات الإرهابيين، أما السلطات التي تطالب يبقى مثل هذه المنظمات فهي فاقده لشرعيتها؛ كوننا بلد عانى من الإرهاب ولا نسمح بوجودها.

أننا نطمح إلى بلد امن خالي من أي صور العنف لا العراق عانى ما عاناه فكيف من بلد عرف ويلات الإرهاب ويقبل ان تكون أرضه مقرا لمثل هذه المنظمات.

أشرف نيوز: هل انتم جادون في اخراج منظمة خلق الارهابية من العراق ومحاكمة المجرمين منهم؟

المحامية سهام هترو حويزاوي: هدفنا محاربت وجود اي تنظيم او منظمه إرهاب به على ارض العراق كان من تكون سو كانت ظاهره للعيان أو غير ظاهره. أملنا بوجود الشباب الواعي المثقف الذي يبحث عن الحقيقة ان أشاء الله نقضي على الإرهاب.

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى