رسالة مفتوحة من جمعية النجاة للسيدة لورا بولدريني رئيسة مجلس النواب الايطالي

السيدة المحترمة

جمعية النجاة هي منظمة غير حكومية تتشكل من اعضاء سابقين في منظمة مقاتلي خلق وذوي الأعضاء الحاليين المحتجزين لدى مسعود رجوي في العراق.

كما تعلمون ان وفدا  يضم 10 اعضاء من البرلمان الايطالي برئاسة السيد ايتور روساتو وصل طهران صباح يوم السبت 3 ايار/ مايو 2014 فى زيارة تستغرق اربعة ايام.

من بين أعضاء الوفد المذكور هناك مَنَْ وقع على يافطات لصالح منظمة مقاتلي خلق لإدانة جمهورية إيران الإسلامية ، ودعما مسعود و مريم رجوي .

نحن قد طلبنا من اعضاء الوفد اللقاء بنا (نحن اعضاء جمعية النجاة) و ضحايا هذه الجماعة الفئوية التخريبية ، لكنهم رفضوا ذلك .

إذا كان هؤلاء  البرلمانيون يدعون انهم يعملون من اجل حقوق الانسان والحرية و العدالة ، وفي نفس الوقت يدعمون منظمة مقاتلي خلق بصورة علنية؛ السياسة المحايدة تقتضي الاستماع لقرابين منظمة مقاتلي خلق الذين عانوا من انتهاك لحقوق الانسان داخل المنظمة ايضا.

ان هدف جمعية النجاة من هذا اللقاء هو مجرد ايجاد وسيلة لانقاذ اعضاء المنظمة في العراق و ان يكونوا على اتصال مع ذويهم في إيران.

من المستغرب ، ان هؤلاء الافراد يدعمون منظمة ارهابية باسم الدفاع عن حقوق الانسان ، لكنهم يرفضون الاستماع لضحايا تلك المنظمة الارهابية.

                                                                                                                                       مع فائق الاحترام

جمعية النجاة

نسخة الى :

رئيس مجلس الشيوخ الايطالي

 رئيس الوفد الزائر

طهران، 7  ايار/مايو 2014

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى