قبل ايام: مجاهدي خلق دشنت الدعوة للعنف و القتل في ايران

قامت زمرة مجاهدي خلق الارهابية قبل ايام بدعم جماعة بلطجية قامت بقتل مواطن ايراني أمام عائلته.

افاد موقع هابيليان المتخصص في شؤون جماعة خلق ان الموقع الرسمي للجماعة رحب بقتل مواطن ايراني في مدينة مباركة بأصفهان بعد أن قام بإحياء فريضة الامر بالمعروف و النهي عن المنكر.

و قامت مجموعة من البلطجة بقتل رجل دين اسمه حسن صفي أمام اعين عائلته الجريمة التي تلقت ترحيبا واسعا من قبل جماعة خلق التي تدعي انها تركت العنف و الارهاب منذ عام 2003 !

و الجريمة التي ارتكبها هذا المواطن هو التدخل في شؤون الناس علي حد تعبير مجاهدي خلق !

و يعتبر دعم مجاهدي خلق لهذه الجرائم تكريس و تحريض علي القتل و العنف ضد المواطنين الابرياء مما قد يؤكد علي ضرورة رفع دعاوي قضائية ضد قادة هذه الجماعة الارهابية في المحاكم.

و لا يوجد في أي قانون و تشريع قضائي عقوبة القتل لمن يتدخل في شؤون الناس و انزال العقوبة بحقه دون قرار من القضاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى