البرلمان الدولي: منظمة خلق تقدم دعما لوجستيا وقتاليا لداعش

كشف ممثل البرلمان الدولي للأمن والسلام في العراق حيدر الشرع، أن منظمة خلق الإرهابية تتولى مهمات تمويلية ولوجستية وقتالية أيضا لإسناد تنظيم داعش الإرهابي في عملياته التي ينفذها في مناطق واسعة من العراق.

قال الشرع بحسب وكالة أنباء فارس الإيرانية، إن "جماعة خلق تعمل منذ فترة على تأمين وصول التمويل اللازم لعناصر تنظيم داعش الإرهابي لتنفيذ عملياته بالإضافة إلى مهمات لوجستية وقتالية"، مبينا أن "تصريحات زعيمة الجماعة مريم رجوي بدعم داعش وانتقاد رئيس الوزراء نوري المالكي تؤكد ذلك وهو تدخل من قبل هذه الجماعة في الشأن العراقي".

وأضاف إن "جهات عدة متورطة بالقتال على الساحة العراقية يمكن تصنيفها إلى جماعات تنظيم القاعدة الإرهابي وتنظيمات إرهابية أخرى وجماعات مرتبطة بحزب البعث المقبور فضلا عن جهات مخابراتية إقليمية".

وكانت مصادر فرنسية كشفت عن مشاركة عناصر جماعة خلق في القتال الى جانب داعش في العراق منذ ثلاثة اشهر ضد القوات الامنية كاشفة عن تورط فرنسي وأمريكي بالحرب السرية في الشرق الاوسط.

حيث أكدت المصادر ان اجتماعا ضخما عقد بباريس حضره ما يزيد عن ستمائة شخصية من البلدان الاعضاء في حلف الناتو بينهم قائد اركان الجيوش الاميركية لبحث الازمة العراقية.

وأشارت المصادر الى ان زعيمة جماعة خلق مريم رجوي اشادت خلال الاجتماع بالعمليات التي تنفذها داعش في العراق وهاجمت المالكي هجوما لإظهار

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى