عوائل اعضاء منظمة خلق يطلبون لقاء أبنائهم في ليبرتي

طالب العشرات من أهالي منظمة خلق الإرهابية الحكومة الإيرانية والعراقية بالسماح لهم بلقاء أبنائهم المتواجدين في معسكر ليبرتي قرب العاصمة بغداد.

وذكر العوائل في بيان لهم إن "أوضاع العراق تثير المخاوف ونطلب من الحكومتين الإيرانية والعراقية بضرورة السماح لنا بلقاء أبنائنا المحتجزين لدى زمرة رجوي في معسكر ليبرتي ببغداد من أجل حثهم على ترك المنظمة والرجوع إلينا".

ولفت بيان العوائل الإيرانيين من مختلف المحافظات إلى ضرورة عدم نقل أبنائهم إلى البانيا أو خارج العراق قبل لقائهم والحديث معهم عن وضعهم ومستقبل، مؤكدين أن الكثير من أبنائنا يريدون العودة إلينا للعيش معنا في إيران.

وحث الأهالي الحكومة الإيرانية بضرورة تسهيل الإجراء والتنسيق مع السلطات العراقية لزيارة معسكر ليبرتي، مؤكدين أن مسعود ومريم رجوي يستخدمان المحتجزين كرهائن لتحقيق غايته ولا يهمه مصيرهم وحياتهم.

وكشف نائب مبعوث الرئيس الأمريكي في التحالف الدولي ضد تنظيم داعش، عن نقل 600 من أعضاء منظمة خلق الإرهابية من معسكر ليبرتي بالعراق إلى البانيا خلال العام الماضي.

وقال بيرت مك غريك، الأربعاء، في جلسة خصصها أعضاء الكونغرس بشأن وضع منظمة مجاهدي خلق في العراق "إن الحكومة الألبانية لديها تعاون تام مع أمريكا بشأن هذا الموضوع، وقد انتقل طيلة العام الماضي، 600 من أعضاء منظمة خلق من هذا المعسكر الى البانيا

اظهر المزيد

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى