مجلس محافظة كربلاء يكشف عن تعاون بين داعش وزمرة المجاهدين

كشف نائب رئيس مجلس محافظة كربلاء المقدسة ، علي المالكي ، أن زمرة المجاهدين الارهابية تشارك عصابات "داعش" التكفيرية في اعتداءاتها على مدن الأنبار وتكريت والموصل ، و قال في تصريح إن "منظمة مجاهدي خلق الإرهابية كانت اليد الطولى للنظام البائد و قد مارست المجازر ضد العراقيين أبان الانتفاضة الشعبانية الكبرى في التسعينيات ، حيث كانت وسيلة قمع بيد البعثيين، ولهذا فإن جميع دول العالم ترفض استقبالها على أراضيها كونها مصنفة منظمة إرهابية دولياً" .

 وأضاف نائب رئيس مجلس محافظة كربلاء أنه "ثبت لدينا بما لا يقبل الشك مشاركة هذه المنظمة الإرهابية مع تنظيم داعش الإجرامي في الهجمات على الأنبار وتكريت والموصل" .

من جانب آخر ، أشاد المالكي بـ"الدور الكبير للجمهورية الإسلامية الإيرانية في مقارعة الإرهاب ، حيث وضعت بصمة كبيرة لها في العراق ضد داعش ، وقد ساهمت كثيراً في دعم قواتنا المسلحة والحشد الشعبي" .

و تابع المالكي قائلا أن "إيران لعبت دوراً مشرفاً في إسناد العراق ، و لولا فتوى المرجعية العليا و إيران ، لكانت عصابات داعش الآن تسيطر على العراق

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى