الشابندر: أمريكا تريد إبقاء منظمة خلق في العراق

قال النائب السابق والسياسي عزت الشابندر، أن الولايات المتحدة الأمريكية هي من تريد إبقاء منظمة خلق الإيرانية الإرهابية بالعراق، متهماً السفير الأمريكي ستيوارت جونز بعرقلة إخراجهم.

وبين الشابندر في تصريح لمراسل موقع "أشرف نيوز" بمكتبه ببغداد، أن منظمة خلق الإرهابية تمثل أداة طيعة بيد واشنطن لتحقيق مآربها في العراق، معتبراً أن صمت الحكومة العراقية والشخصيات السياسية تجاه هذا الموضوع يعد أمراً غير مقبولاً.

وحث النائب السابق الحكومة العراقية بضرورة التواصل مع السفراء الأجانب في بغداد لحث بلدانهم على ضرورة مساعدة بغداد في نقل العناصر المتبقية من جماعة منظمة خلق الإرهابية المتواجدين في ليبرتي قرب العاصمة بغداد.

وأبدى الشابندر استغرابه من دفاع بعض الأطراف السياسية عن جماعة منظمة خلق الإرهابية، وقال "الإرهاب والقتل الذي مارسته منظمة خلق بحق العراقيين في الفترة السابقة نفسه اليوم تمارسه تنظيم داعش وقبله القاعدة وباقي البعث الصدامي".

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى