جمعية الدفاع عن ضحايا الارهاب تطالب باسترداد العناصر الارهابية لزمرة مجاهدين

 طالب المتحدث باسم جمعية الدفاع عن ضحايا الارهاب واثنان من اعضائها نيابة عن اسر اكثر من 17 الف شهيد سقطوا خلال الاعمال الارهابية طالبوا باسترداد العناصر الارهابية لزمرة االمجاهدين للمحاكمة في المحاكم الايرانية .

وانتقد هؤلاء في تصريح للمراسلين الاحد في طهران السياسات الغربية المزدوجة في تعريف ومواجهة الارهاب وقالوا ان الارهابيين وعندما يهاجمون المسلمين ولايعرضون ارواح الغربيين للخطر فانهم يستفادون حتي من المساعدات المالية والمساعدات اللوجستية الاخري الا انهم لو يصوبوا بنادقهم نحو الغربيين فانهم يعتبرون قطعا منذ تلك اللحظة ، ارهابيين واشخاص خطرين .

وقالت قرينة العالم النووي الايراني الشهيد علي محمدي باعتبارها المتحدثة باسم الجمعية ان هدف الجمعية منذ تاسيسها عام 2007 متابعة قضية انزال العقاب بحق الارهابيين الفارين .

واضافت منصورة : لو يكن الغربيون صادقين في مكافحة الارهاب فيجب عليهم ان يتعاونوا مع الجمهورية الاسلامية الايرانية في تحديد واعتقال وتسليم الارهابيين القاطنين في بلادهم الي ايران لمحاكمتهم في المحاكم

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى