أن زمره خلق الإيرانية كبقية المنظمات الإرهابية التي لا تؤمن إلا بالعنف والقتل والدمار والتجسس

قال النائب عن ائتلاف دولة القانون رياض غريب، أن منظمة خلق الإيرانية كبقية المنظمات الإرهابية التي لا تؤمن إلا بالعنف والقتل والدمار والتجسس، معتبراً أن بقائهم في العراق يشكل خطراً على العراق.

وأوضح النائب عن محافظة كربلاء في تصريح لمراسل موقع "أشرف نيوز"، "أن منظمة خلق كبقية المنظمات الطائفية في العالم تحصل على دعم مالي كبير"، مشيراً إلى أن حذفها من لائحة المنظمات الإرهابية من قبل أمريكا والاتحاد الأوروبي هدفه استخدامها كورقة ضغط على إيران".

ولفت عضو ائتلاف دولة القانون أن الحكومة العراقية عليها أن لا تغفل عن موضوع منظمة خلق الإرهابية وضرورة الضغط على بعثة الأمم المتحدة في العراق للإسراع في عملية نقلهم خارج العراق أو إعادتهم إلى إيران

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى