زمره مجاهدي خلق سرطان في الجسد العراقي

وصف السياسي والناطق السابق باسم المؤتمر الوطني العراقي، انتفاض قنبر، زمره خلق الإيرانية الإرهابية، بأنها "سرطان في الجسد العراقي"، منوها إلى ضرورة العمل على إزالة هذه الزمره الإرهابية من خارطة العراق.

وقال السياسي انتفاض قنبر في تصريح لمراسل موقع "أشرف نيوز"، إن "الجسد السياسي والأمني العراقي تعرضت لضربات قوية من جميع المنظمات والجماعات الإرهابية ومن بينها منظمة خلق الإيرانية"، لافتاً إلى أن "خطورة هذه الزمره يحتم على العراق الإسراع في عملية طردهم خارج البلاد".

وسخر قنبر من دعوات بعض الجهات السياسية والإعلامية داخل العراق التي تتذرع بحقوق الإنسان من أجل بقاء زمره  خلق الإرهابية على الأراضي العراقية، وقال "هذه دعوات مدفوعة الثمن ولا يهمها مصلحة العراق وأمنه بقدر ما يهمهم إرضاء زمره  خلق الإرهابية التي تدفع ملايين الدولارات للجهات السياسية المدافعة عنها سواء في العراق وخارجه".

وأضاف السياسي والناطق السابق باسم المؤتمر الوطني العراقي، إن "الأوضاع الإقليمية والظروف الداخلية للعراق تحتم عليه الإسراع في طرد عناصر زمره  خلق الإرهابية من البلاد والضغط على الدول الاوروبية قبول توطينهم، وفي حال رفضت تلك الدول يجب تسليمهم إلى إيران

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى