مصدر بالخارجية العراقية: زمره خلق تسعى لتسويق نفسها ضحية

علق مصدر بارز في الخارجية العراقية، السبت، على عملية استهداف معسكر ليبرتي الذي يتواجد فيه عناصر زمره  خلق الإرهابية، مشيراً إلى أن الزمره  وقادتها في الخارج تسعى لتسويق نفسها للمجتمع الدولي على أن ضحية.

وقال المصدر الذي فضل عدم الإفصاح عن هويته لـ"اشرف نيوز"، إننا أكدنا في عدة مرات أنه لا خيار امام زمره  خلق الإرهابية سوى خيار الرحيل من العراق، مضيفاً إن "هناك المئات من العوائل توكد تورط زمره  خلق الإرهابية في قتل أبنائها أبناء حكم الطاغية صدام حسين".

وأوضح المصدر في الخارجية العراقية "إن على الدول التي تتباكى على زمره  خلق الإرهابية توطينها لديهم ونحن مستعدون لمساعدتهم في نقلهم خارج العراق"، منوها إلى أن الزمره  الإرهابية تعلى أن غالبية العراقيين يرفضونها ويريدون الخلاص منها.

ولفت المصدر إلى أن الحكومة العراقية أبلغت أكثر من مرة الجهات الدولية وفي مقدمتهم الولايات المتحدة والاتحاد والاوروبي والأمم المتحدة بضرورة إجلاء عناصر زمره  خلق الإرهابية من العراق، لكن هذه المناشدات لم تلقى أذانا صاغية من قبل المجتمع الدولي".

وكانت زمره  خلق الإرهابية أعلنت في بيان لها الجمعة إن نحو 25 من عناصرها المتواجدين في معسكر ليبرتي قتلوا خلال عملية قصف بصواريخ استهدفت المعسكر الذي يقع بالقرب من مطار بغداد الدولي

سرویس محتوا

اقرأ أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى